الرئيسية آخر الأخبار الأسرى الرياضة فعاليات برامج الإذاعه عين الرابعة اتصل بنا لاعلاناتكم من نحن

"ظريف الطول".. أمام المحاكم الإسرائيلية!

2018-04-01 14:36:24 الأسرى

الرابعة نيوز: لا تتوانى أيدي المحاكم الإسرائيلية، عن ملاحقة المنشدين والفنانين الفلسطنيين، لمجرد أنهم يعبرون عن قضيتهم بالغناء والشعر، ليثبت الاحتلال أنه لا يدع فرصة لمحاكمة أي فلسطيني، إلا ويغتنمها.

آخر الفنانين "المتهمين" لدى سلطات الاحتلال، الفنان والمنشد الفلسطيني أحمد المصري، من سكان "خربة قصرة" قرب مدينة دورا جنوبي الضفة الغربية.

ويتهم الاحتلال الفنان المصري بـ "التحريض" عبر الأغاني والأناشيد التي يلقيها في حفلاته، وينشرها عبر صفحات التواصل الاجتماعي الخاصة به.

ومن بين التهم الموجهة للفنان المصري، وصفه في أحد أغانيه للشهيد أحمد نصر جرار بـ "ظريف الطول".

يقول المحامي توحيد شعبان، والذي يتولى الدفاع عن الفنان المصري البالغ من العمر (42 عامًا)، "إن هذه القضية من بين القضايا التي تثير الكثير من الاسئلة وعلامات التعجب، وذلك من حيث التهم الغريبة الموجهة لهذا الشاب، وكيفية تداولها من قبل قاضي المحكمة الذي يدعى "تسفي ليكح" او من قبل ممثلي النيابة العسكرية الاسرائيلية.

ويقول شعبان في حديث لـ "القدس" دوت كوم إن "المصري اعتقل قبل نحو أسبوعين من منزله على خلفية مشاركته في الفرقة وادائه أغاني المختلفة، وهو لا ينكر ذلك، اذ ان الفرقة والمعروفة جيدا على مواقع التواصل الاجتماعي انجزت نحو 16 شريطا فنيا منذ العام 2012 وفيها العشرات من الاغاني من تأليف واخراج وتلحين هذا الشاب وغنائه.

وأضاف: جميع هذه الاغاني تتناول هموم القضية الفلسطينية كالارض والاقصى والقدس والارض والاسرى والشهداء، وهي لا تنحاز الى فصيل بعينه، فقد غنى الفنان المصري لابي عمار واحمد ياسين وابو علي مصطفى وفتحي الشقاقي، ولمروان البرغوثي واحمد سعدات، ويركز دائما على الوحدة الوطنية.

وفي جلسة المحكمة الاولى بعد اسبوع من الاعتقال وافق القاضي على الافراج عنه مقابل غرامة مالية بقيمة 6 الاف شيقل، و10 الاف شيقل كفالة طرف ثالث، حسب المحامي شعبان.

وحينها، قالت النيابة العسكرية الإسرائيلية انها تريد تقديم لائحة اتهام ضد الفنان المصري، واستجاب القاضي لطلبها وبعد عدة ايام عقدت الجلسة الثانية، ليقوم المحامي شعبان باعادة طلب الافراج وبذات الشروط، فوافق القاضي الا انه منح الفرصة للنيابة ان تستأنف شريطة ابلاغ المحامي بذلك فورا، وهذا ما حصل بالفعل.

وقدمت النيابة العسكرية العديد من التهم ضد المصري، والتي جاءت في ثماني صفحات مطبوعة، من بينها الغناء للتحريض على اسرائيل ونشر هذه الاغاني عبر مواقع التواصل الاجتماعي ليستمع اليها اكبر قدر ممكن من الناس، وارسال الاغاني لاصدقائه على موقع "فيسبوك"، وكذلك نشر منشورات حول الاغاني وتعريفها للناس والمناسبات التي تتحدث عنها مواضيع الاغاني وهذا ربما يكون مساهمة في تزوير هذه الاحداث والفاق الكذب على دولة اسرائيل".

ومن بين التهم ايضا "وصف الشهيد احمد جرار الذي اغتالته قوات الاحتلال في جنين قبل اقل من شهرين بانه "ظريف الطول" في اشارة الى الاغنية الشعبية الفلسطينية الشهيرة.

وحينما تحدث ممثل النيابة العسكرية عن هذه التهمة ليوضح للقاضي ماهيتها ترجمها بطريقة اخرى غير المكتوب عنها في اللائحة وقال ان المصري يعني انه "بطل" وحينها اعترض المحامي شعبان الذي يتقن العبرية لان المترجم وهو من الطائفة الدرزية ترجمها بشكل خاطىء.

وقال شعبان إن "ظريف الطول تعني بالعبرية الرجل الطويل الانيق والجميل"، فهل هذه تهمة يمكن وصفها بالتحريض؟.

وعقب هذه المساجلة في المحكمة قرر القاضي ان يقوم المحامي شعبان باعداد مرافعة مكتوبة لموعد الجلسة القادمة التي جرى تحديدها الى يوم الاحد المقبل الموافق الثامن من شهر نيسان.


"القدس دوت كوم"