الرئيسية الأخبار المحلية الأسرى الرياضة فعاليات برامج الإذاعه عين الرابعة اتصل بنا لاعلاناتكم من نحن

روبي ويليامز وجاريفولينا ورونالدو يتوّلون إحياء حفل افتتاح روسيا 2018

2018-06-13 09:55:03 الرياضة

الرابعة نيوز:   قبل لحظات قليلة من انطلاق مباراة روسيا والسعودية في افتتاح كأس العالم 2018 FIFA يوم الخميس 14 حزيران، سيكون ثلاثة نجوم عالميين على موعد تاريخي مع المشجعين بملعب لوجنيكي في موسكو. فأمام أنظار الجماهير الحاضرة في الملعب وملايين المشاهدين عبر العالم، سيضطلع كل من الموسيقار العالمي روبي ويليامز والسوبرانو الروسية الشهيرة آيدا جاريفولينا بإحياء العرض الموسيقي خلال حفل الإفتتاح، بينما سيتولّى البرازيلي رونالدو - بطل العالم مرتين - تقديم الكأس الذي سيطمح الجميع إلى الظفر به على الأراضي الروسية صيف هذا العام.


وقال روبي ويليامز "أنا سعيد للغاية ومتحمس للعودة إلى روسيا لإحياء عرض موسيقي فريد من هذا القبيل. صحيح أني أحييت الكثير من الحفلات في مسيرتي، ولكن أداء العرض الموسيقي في افتتاح كأس العالم FIFA أمام 80 ألف مشجع في الملعب وملايين المشاهدين في جميع أنحاء العالم هو حلم من أحلام الطفولة،" مضيفاً في هذا الصدد أنه يود "دعوة عشاق كرة القدم والموسيقى لحضور الحفل معنا في روسيا، داخل الملعب، أو مشاهدته على شاشة التلفاز والإستمتاع بعرض لا يُنسى."


وسيتخذ حفل افتتاح كأس العالم FIFA 2018 شكلاً مختلفاً قليلاً بالمقارنة مع النسخ السابقة للبطولة، حيث سيركّز العرض هذه المرة على الفقرات الموسيقية وسيُقام قبل نصف ساعة فقط من بداية المباراة، والتي من المقرّر أن تنطلق في تمام الساعة 18:00 (بالتوقيت المحلي). وفي المقابل، لن يطرأ أي تغيير على الموضوع الأساسي المتمثل في الإحتفاء ليس فقط بكرة القدم بل أيضاً بالبلد المضيف، حيث سيشهد الحفل هذه المرة عرض موسيقي من آيدا جاريفولينا التي تُعد من أبرز الأصوات الشابة في روسيا.


وفي هذا الصدد، قالت النجمة الموسيقية التي تُعد من رموز دار أوبرا فيينا "لم أتخيل أبداً أنني سأكون في يوم من الأيام جزءًا من احتفال ضخم مثل بطولة كأس العالم التي ستقام في بلدي. إن الصورة التي سأقدمها للعالم بأسره ستكون رمزية للغاية لأنها مرتبطة بحلم تحوّل إلى حقيقة. وفي 15 تموز، سنكتشف هوية من يظفر بهذا الحلم الغالي، على نفس المسرح، بعد مهرجان كروي على مدى شهر كامل في روسيا."


ومن جهته، أوضح الظاهرة رونالدو أن "المباراة الإفتتاحية دائماً تكون حافلة بالدلالات الرمزية، حيث تدرك حينها أن اللحظة العظيمة قد حلت أخيراً؛ اللحظة التي انتظرتها طيلة أربع سنوات، سواء كلاعب أو كمشجع. لا أحد يعرف ماذا سيحدث خلال الأسابيع الأربعة التي تتواصل فيها البطولة، لكن الجميع على يقين من أنها ستكون ذكرى تاريخية. بالطبع، إنها أيضاً لحظة خاصة جداً بالنسبة لأصحاب الضيافة. فبعد الكثير من العمل الشاق، فجأة يجتمع العالم كله في بلدك للإحتفال بحبه لكرة القدم وشغفه بها. لقد انتابني ذلك الشعور في البرازيل قبل أربع سنوات وأنا سعيد الآن بمشاركة هذا الشغف مع الروس أيضاً."


وتجدر الإشارة إلى أن القناة الروسية الأولى ستتولى إنتاج حفل الإفتتاح، الذي سيكون بدوره من إخراج فيلكس ميخائيلوف، العقل الإبداعي الذي كان وسيظل جزءًا من الإحتفالات الرئيسية خلال رحلة كأس العالم FIFA 2018 - من القرعة التمهيدية عام 2015 إلى حفل الختام في 15 تموز.


وفي هذا الصدد، علّق ميخائيلوف بالقول: "يسعدنا أن نقدِّم شكلاً جديداً لحفلي الإفتتاح والختام في كأس العالم FIFA، سواء من حيث مدتهما أو وقت انطلاقهما بالنسبة لموعد ضربة البداية. وفي الوقت نفسه، ستتجاوز الإحتفالات حدود المستطيل الأخضر لتشمل المدينة والمنطقة المحيطة بملعب لوجنيكي. وسيشاركني في إدارة حفل الإفتتاح صديقي إيليا أفرتبوخ الذي أضفى لونًا جديدًا على المشهد في أرض الملعب، وبالطبع، سيكون عرضنا حول كرة القدم والحب."