الرئيسية آخر الأخبار الأسرى الرياضة فعاليات برامج الإذاعه عين الرابعة اتصل بنا لاعلاناتكم من نحن

كأس آسيا 2019: يد بحرينية تجنب الإمارات هزيمة باكرة

2019-01-06 09:32:46 الرياضة

الرابعة نيوز: أنقذت يد البديل البحريني محمد مرهون الإمارات المضيفة من بداية محبطة في كأس آسيا 2019 في كرة القدم، فاكتفت بنقطة التعادل (1-1) في اللحظات الأخيرة من المباراة الافتتاحية التي أقيمت السبت في أبوظبي.


وفي مباراة ضمن الجولة الأولى من المجموعة الأولى، كانت البحرين في طريقها لتحقيق أولى مفاجآت البطولة عندما تقدمت بهدف متأخر لمحمد الرميحي (78)، بيد أن المضيف حصل على ركلة جزاء اثر لمسة يد على مرهون، ترجمها مهاجمه البديل أحمد خليل (88).


وقال لاعب الإمارات محمد عبد الرحمن "نعتذر من جمهورنا على التعادل. كنا نتمنى تحقيق الفوز لإسعاده، ونعرف أن نقطة واحدة لا ترضيهم".


وفشلت الإمارات في تكرار فوزها على البحرين في المباراة الثانية بينهما في كأس آسيا، بعد أولى في الدور الأول لنسخة 2015 في أستراليا (2-1)، شهدت تسجيل علي مبخوت هدفا قياسيا بعد 14 ثانية على البداية.


بدوره، قال الرميحي نجم البحرين "التعادل جيد رغم انه كنا نستحق أكثر. راضون عن النتيجة في مباراة افتتاحية وأمام المنتخب المضيف"، متابعا "كنا مهزوزين في الشوط الأول، وفي الشوط الثاني عدلنا من وضعنا ونعد بالأفضل في المباراتين المقبلتين".


ودفع الايطالي ألبرتو زاكيروني مدرب الإمارات بخلفان مبارك (23 عاما) صانع ألعاب الجزيرة منذ البداية ليقوم بالدور السابق لعمر عبد الرحمن "عمّوري" الغائب عن البطولة بسبب الإصابة في الرباط الصليبي، وأبقى أحمد خليل على مقاعد الاحتياط تاركا مبخوت وحيدا في المقدمة.


في المقابل، أبقى التشيكي ميروسلاف سكوب مدرب البحرين المهاجم عبدالله عيسى هلال المحترف في سلافيا براغ على مقاعد الاحتياط بسبب معاناته من الاصابة.


وكانت البداية لصالح الإمارات بعد تمريرة من مبخوت الى الجناح اسماعيل الحمادي الذي انفرد ثم سدد كرة أبعدها حارس مرمى البحرين سيد شبر علوي الى ركنية (6).


وندرت بعد ذلك الفرص على المرميين، وكسر كميل حسن الأسود الجمود وسلبية الطرفين بركلة حرة خطرة علت عارضة حارس مرمى الامارات خالد عيسى بقليل (44).


وبدأت البحرين الشوط الثاني بشكل أفضل من الاول، وكانت قريبة من افتتاح التسجيل اثر تسديدة من علي جعفر لم يحسن خالد عيسى التعامل معها، لترتد أمام الرميحي فسددها لكن عيسى أصلح خطأه وصد كرته ببراعة (51).


وأهدر مبخوت برعونة فرصة سهلة بعدما سدد بعيدا عن مرمى سيد علوي وهو في وضعية جيدة للتسجيل بعدما تلقى كرة سيف راشد (70).


وعادت البحرين لتشكيل الخطورة بتسديدة بعيدة قوية من الرميحي لكن عيسى أبعدها بصعوبة بالغة الى ركنية (73).


وترجمت البحرين سيطرتها بتسجيل هدف الفوز بعد عرضية من سيد رضا عيسى، قابلها الرميحي برأسه ولكن خليفة مبارك أبعد كرته من على خط المرمى، لتصيب العارضة ثم ترتد الى الرميحي نفسه الذي سددها بنجاح داخل الشباك.


وحرم سيد علوي الإمارات من ادراك التعادل بعدما تصدى لتسديدة سيف راشد (83)، لكنه فشل أمام تسديدة احمد خليل عبر ركلة جزاء احتسبت اثر لمسة يد على مرهون بعد ثوان من نزوله (88)، فأعاد خليل الأمل لنحو 33 ألف متفرج على مدرجات ملعب مدينة زايد الرياضية.


وسبق المباراة حفل افتتاح تضمن مقاطع موسيقية وعروض فنية تعبر عن روح وثقافة الدولة المضيفة. وشارك في الحفل المغنون حسين الجسمي وبلقيس أحمد وعيضة المنهالي الذين قدموا الأوبريت الغنائي "زانها زايد".


وشارك في الحفل 600 راقص وتضمن عزفا على الطبل ورقصات إيالا واستعراض نماذج الصقور، واستمر على مدار 13 دقيقة.